إغلاق 31 مدرسة في شمال وشرق سوريا بسبب القصف التركي والصحة تناشد المنظمات الدولية

img
Advertisements

إغلاق 31 مدرسة في شمال وشرق سوريا بسبب القصف التركي والصحة تناشد المنظمات الدولية

 

في ظل الأحداث المؤسفة التي شهدتها مناطق شمال وشرقي سوريا في ظل العدوان التركي، كشفت الإدارة

الذاتية عن واقع مرير يتعلق بالتعليم في تلك المناطق.

حيث أعلنت الإدارة الذاتية أن 31 مدرسة تم إغلاقها نتيجة القصف المتواصل من قبل القوات التركية على تلك

المناطق.

وأكدت بأن القصف المستمر الذي بدأ في الخامس من تشرين الأول الحالي، أسفر عن خسائر فادحة في البنى

التحتية والمرافق الحيوية والمدارس.

وأعربت هيئة التربية والتعليم في مدينة عين العرب شرقي حلب عن استنكارها الشديد لهذه الأعمال العدوانية

التي تستهدف المؤسسات التعليمية والأبرياء الأطفال.

وتوجهت بنداء عاجل إلى المنظمات الدولية والأممية والتحالف الدولي للتدخل ووقف هذا القصف العشوائي،

وضمان حماية الأطفال والحفاظ على سلامتهم، ومنع استهداف المدارس وتدمير البنية التحتية الضرورية للعملية

التعليمية.

على صعيد اَخر أصدرت هيئة الصحة في إقليم الجزيرة والاتحادات والمهن الطبية والهلال الأحمر الكردي بياناً،

وذكرت بأن هذه المناطق هي مناطق منكوبة صحيا وطالبت المجتمع الدولي وخاصة الأمم المتحدة والتحالف

الدولي ومنظمة الصحة العالمية، بالتدخل على الفور لوقف هذه الهجمات وتقديم الدعم للمؤسسات الإدارة

الذاتية الصحية.

كما أكدت هيئة الصحة في إقليم الجزيرة والاتحادات والمهن الطبية، أن استهداف المراكز الصحية من قبل الدولة

التركية جريمة حرب ضد الإنسانية، وأعرب مصدرو البيان عن استعدادهم لبذل قصارى جهدهم لأداء واجبهم تجاه

شعب المنطقة في جميع الظروف.

الكاتب vedeng editor

vedeng editor

مواضيع متعلقة

اترك رداً

error: شارك الخبر لديك , حقوق النشر محفوظة لوكالة فدنك الخبرية