المسيرات التركية تقصف بريف عفرين المحتل والاحتجاجات الشعبية ضد الفصائل في بلدة اخترين تتصاعد

img
Advertisements

المسيرات التركية تقصف بريف عفرين المحتل والاحتجاجات الشعبية ضد الفصائل في بلدة اخترين تتصاعد

 

عاصفة الاحتجاجات تجتاح بلدة اخترين في ريف إعزاز شمالي حلب، حيث تجمع العشرات من أبناء البلدة في مظاهرة غاضبة للتنديد بممارسات مجموعات تابعة لـ”فرقة المعتصم”.

وبحسب المرصد السوري فقد اندلعت اشتباكات عنيفة بين عائلتين في البلدة، أسفرت عن إصابة شاب من سكانها، مما دفع الأهالي إلى التجمع والتعبير عن غضبهم.

وحمل المتظاهرون لافتات تندد بممارسات الفرقة وتعبر عن رفضها لقتل المدنيين، كما رددوا شعارات تندد بانتهاكاتها.

وتأتي هذه الاحتجاجات في ظل حالة الفلتان الأمني التي تشهدها المناطق التي تسيطر عليها الفصائل الموالية للمحتل التركي.

ويذكر أن الاشتباكات المتقطعة بين العائلتين في بلدة أخترين أسفرت عن إصابة شاب، وذلك في إطار منطقة “درع الفرات” التي تخضع لسيطرة الجيش الوطني السوري.

في سياق آخر، قامت طائرة مسيرة تابعة للقوات التركية بقصف نقطة عسكرية تابعة للجيش السوري في قرية صوغوناكه بريف عفرين شمال غرب حلب.

وقد سقطت طائرة مسيرة أخرى من نوع درون في نفس القرية، دون معرفة حجم الأضرار الملحقة.

تجدر الإشارة إلى أن الطائرات المسيّرة التركية قد قصفت مواقع في مناطق انتشار الجيش السوري، مثل تلة في ناحية تل رفعت بريف حلب الشمالي، ولم يتم تسجيل خسائر بشرية في هذه العمليات.

تتوالى الأحداث في هذه المناطق المضطربة، حيث يشهد سكانها تصاعد التوترات والاشتباكات بين الفصائل المسلحة وقوات الجيش السوري.

الكاتب vedeng editor

vedeng editor

مواضيع متعلقة

اترك رداً

error: شارك الخبر لديك , حقوق النشر محفوظة لوكالة فدنك الخبرية