بيروت تواصل الوساطة بين دمشق و واشنطن بشأن مصير الصحفي الأمريكي أوستن تايس

img
Advertisements

 

قال اللواء عباس إبراهيم رئيس المديرية العامة للأمن العام اللبناني، إن بيروت لا تزال تتوسط بين واشنطن ودمشق بشأن مصير الصحفي الأمريكي أوستن تايس الذي فقد قبل عقد في سوريا.

وتصر واشنطن على أن السلطات السورية تحتجز تايس، ونفت دمشق احتجاز تايس أو غيره من الأمريكيين.

واختفى تايس بعد وقت قصير من عيد ميلاده الحادي والثلاثين في 14 أغسطس عام 2012 عند نقطة تفتيش بمنطقة غربي العاصمة السورية.

ونشر مقطع مصور بعد شهر من اختفائه ظهر فيه معصوب العينين، ومحتجزا من جانب رجال مسلحين، ولم يسمع عن تايس شيء منذ ذلك الحين.

وقال إبراهيم، الذي التقى مسؤولين أمريكيين في واشنطن في مايو الماضي ضمن جهود وساطة لإطلاق سراح تايس، للصحفيين في بيروت يوم الثلاثاء، إن مهمته مستمرة، لكنه وصفها بـ “الطويلة والمعقدة”.

وقال إن الوساطة قد تكون تتحرك ببطء، لكنها تسير كما ينبغي، مضيفا “لم تتوقف المفاوضات ذهابا وإيابا”.

وتايس، وهو من سكان مدينة هيوستن، أحد أمريكيين اثنين فقدا في سوريا، والأمريكي الآخر هو مجد كمالماز، طبيب نفسي من ولاية فرجينيا، اختفى في سوريا عام 2017.

أعلن مدير الأمن العام اللبناني، اللواء عباس إبراهيم، عن فتحه مجدداً ملف الصحفي الأمريكي المعتقل لدى النظام السوري، أوستن تايس، خلال زيارته الأخيرة إلى الولايات المتحدة.

وقال إبراهيم في حديثه لصحيفة “ذا ناشيونال” الإماراتية الناطقة باللغة الإنجليزية، إنه أثناء زيارته إلى واشنطن ناقش مع كبار المسؤولين الأمريكيين قضية إطلاق سراح أوستن تايس، المعتقل من قبل نظام الأسد منذ عام 2012.

وأضاف: “ناقشنا ملف السيد تايس واتفقنا على ضرورة إحراز تقدم ما، لكن علينا أن نرى أولاً كيف يمكننا سد الفجوة، وكيفية تقريب وجهات النظر بين واشنطن ودمشق”.

وبحسب المسؤول اللبناني، الذي يقود أقوى جهاز أمني في لبنان ولديه خبرة في مجال الوسطات الدولية، فإن المفاوضات ستبدأ مجدداً مع الإدارة الأمريكية الجديدة برئاسة جو بايدن، عبر استكمال ما تم التوقف عنده في عهد إدارة ترامب، مضيفاً: “لقد اقتربنا كثيراً خلال عهد ترامب”.

وكان اللواء إبراهيم أجرى زيارة إلى واشنطن، السبت الماضي، استمرت 3 أيام، التقى خلالها كبار المسؤولين الأمريكيين، كما التقى والدة الصحفي الأمريكي مرتين.

وحول صحة تايس، قال إبراهيم إن النظام السوري لم يقدم إجابات واضحة حول صحته وظروف احتجازه، مضيفاً: “لسنا متأكدين من أن السيد تايس على قيد الحياة، ولا يمكن لأحد تأكيد ذلك دون وجود تأكيدات من سورية بأنه على قيد الحياة”.

الكاتب علي نابلسي

علي نابلسي

مواضيع متعلقة

اترك رداً

error: شارك الخبر لديك , حقوق النشر محفوظة لوكالة فدنك الخبرية