جهاز الأمن الروسي يعتقل 49 شخصًا ويضبط شبكات في عدة مناطق تقوم بتمويل الجماعات المسلحة في سوريا

img
Advertisements

جهاز الأمن الروسي يعتقل 49 شخصًا ويضبط شبكات في عدة مناطق تقوم بتمويل الجماعات المسلحة في سوريا

 

في الأسابيع الأخيرة، أعلن جهاز الأمن الفيدرالي الروسي عن نجاحه في اعتقال 49 شخصًا يشتبه في انتمائهم لشبكة إرهابية تقوم بجمع الأموال للفصائل المسلحة في سوريا.

وفقًا لبيان صادر عن جهاز الأمن الروسي، تمت عملية الاعتقال بالتعاون مع هيئة الرقابة المالية ولجنة التحقيق الروسية.

 تمكنت الجهات المعنية من تفكيك قناة دولية كانت تقدم الدعم المالي لمنظمة إرهابية محظورة في روسيا، وهي كتيبة التوحيد والجهاد التي تنشط في الأراضي السورية.

وأظهر البيان أن المعتقلين من الشبكة المذكورة كانوا يقومون بجمع وتحويل الأموال لتلبية احتياجات المسلحين العاملين في سوريا.

ولكن لم يكتفوا بذلك، بل كانوا أيضًا يروّجون للأيديولوجية الإسلامية المتطرفة في صفوف المسلمين في روسيا من خلال استخدام مواقع التواصل الاجتماعي، ويحاولون تبرير نشاطاتهم الإرهابية التخريبية.

يأتي هذا الإعلان عن اعتقال 49 شخصًا بعد الكشف عن وجود عدد من الجهات الأجنبية التي تقدم الدعم المالي للفصائل المسلحة في سوريا.

كان هناك أيضًا اكتشاف آخر لخلية تمويل في مقاطعة سامارا جنوب روسيا، حيث قدمت قيادة تنظيم “هيئة تحرير الشام” التمويل للمسلحين في منطقة “خفض التصعيد” في إدلب شمال غرب سوريا.

 وقد تم تأكيد أن المعتقلين يتبعون الأيديولوجية الإرهابية لتنظيم “هيئة تحرير الشام” ويقومون بتحويل الأموال بشكل منتظم إلى حسابات المسلحين في المناطق التي يسيطرون عليها في إدلب.

فقد تم الكشف سابقًا عن دور شركة “لافارج هولسيم” لصناعة الأسمنت في تمويل جماعات مسلحة في سوريا، وهو ما أكده تقرير نشرته شبكة “BBC” البريطانية بناءً على نتائج تحقيقات الشركة.

الكاتب vedeng editor

vedeng editor

مواضيع متعلقة

اترك رداً

error: شارك الخبر لديك , حقوق النشر محفوظة لوكالة فدنك الخبرية