سنستمر في سوريا وسنعزز التعاون معكم … فشل تركي في إقناع الأمريكي بالتخلّي عن قوات قسد في شمال شرق سوريا

img
Advertisements

سنستمر في سوريا وسنعزز التعاون معكم … فشل تركي في إقناع الأمريكي بالتخلّي عن قوات قسد في شمال شرق سوريا

 

في لقاءٍ دبلوماسي حصل في أنقرة، تبادل السيناتوريان الأمريكيان كريس ميرفي و جين شاهين مع الأتراك،

الأفكار حول التعاون المشترك في الشرق الأوسط، وخاصة في سوريا، في ضوء التوترات الإقليمية الحالية.

هذا وتركز اللقاء على ثلاثة ملفات رئيسية، هي حربي أوكرانيا وغزة والملف السوري.

حيث التقى  الدبلوماسيان الأمريكيان بوزير الخارجية التركي حقّان فيدان و الرئيس التركي أردوغان.

وخلال اللقاء، تم بحث ثلاث رسائل أساسية:

الرسالة الأولى تدعو الولايات المتحدة إلى استخدام تأثيرها لوقف العنف المتصاعد في غزة وتحذر من تداعيات الأزمة على المنطقة.

الرسالة الثانية تتعلق بتعاون الولايات المتحدة مع “قوات سوريا الديمقراطية ” في سوريا.

أما الرسالة الثالثة، فتركز على دور تركيا في شحن الحبوب من أوكرانيا وأهمية أمن البحر الأسود.

هذا وأعرب السيناتور الأمريكي كريس ميرفي عن أمله في تعزيز التعاون بين الولايات المتحدة وتركيا في سوريا، معربًا عن رغبته في التواصل المباشر والصريح بشأن إمكانية العمل المشترك بشكل أكثر توثيقًا في سوريا.

يأتي هذا اللقاء في سياق تأكيد الولايات المتحدة على استمرار وجودها في سوريا ورغبتها في تعزيز التعاون مع تركيا.

وفي نفس السياق، أكدت القائمة بأعمال نائب وزير الخارجية الأمريكي فيكتوريا نولاند أن الولايات المتحدة ترغب في مواصلة التعاون مع تركيا في مكافحة تنظيم داعش في سوريا وغيرها من المناطق.

من جهة أخرى، أعربت قناة “TRT world” التركية عن تصريحات السفير الأمريكي السابق في سوريا، حيث أشار إلى أن إدارة الرئيس جو بايدن لن تتخلى عن تعاونها مع قوات سوريا الديمقراطية في سوريا، وأكدت أنها بحاجة إلى شريك محلي هناك.

العلاقات الأمريكية التركية تشهد تحولات ملموسة في الفترة الأخيرة، حيث تتحدث الدبلوماسية الأمريكية عن الحاجة إلى تعاون مشترك في سوريا ورفض الانسحاب بشكل قاطع، ووقف التصعيد الإسرائيلي في غزة.

ومن جانبها، تؤكد تركيا دورها الحيوي في شحن الحبوب وأمن البحر الأسود.

الكاتب vedeng editor

vedeng editor

مواضيع متعلقة

اترك رداً

error: شارك الخبر لديك , حقوق النشر محفوظة لوكالة فدنك الخبرية