سوريا على موعد مع كسوف جزئي للشمس والجمعية الفلكية تحذر من النظر إليه

img
Advertisements

أفادت الجمعية الفلكية السورية بأن سوريا على موعد مع كسوف جزئي للشمس يوم الثلاثاء 25 تشرين الأول.

 

وبحسب ما نشرت الجمعية عبر حسابها، سيكون الكسوف في النصف الشمالي من الأرض، وهو ثاني كسوف جزئي للشمس والأخير لعام 2022.

 

وسيكون الكسوف مرئياً في معظم أنحاء أوروبا، وشمال شرقي أفريقيا، وشمال غربي آسيا، وجنوب غربي آسيا، وأجزاء من المحيط الأطلسي، ويستغرق منذ بدايته وحتى نهايته أربع ساعات وخمس دقائق، وستبلغ ذروته في سهل غرب سيبيريا في روسيا بالقرب من نيجنفارتوفسك في تمام الساعة ( 11:00:16 بتوقيت غرينتش)، أي (14:00:16 بتوقيت دمشق).

 

وسيغطي القمر قرص الشمس بنسبة 86 %، وتختلف هذه النسبة من مكان لآخر حسب الموقع الجغرافي للبلد في المناطق التي ستشهد الكسوف.

 

أما بالنسبة للكسوف الجزئي للشمس في سوريا، فيبدأ في الساعة 12:56:02 ظهراً بتوقيت دمشق، ستبلغ ذروته في الساعة 14:11:12، وينتهي في الساعة 15:22:40 عصراً، وستكون مدة الكسوف في سوريا من بدايته وحتى نهايته ساعتان و 27 دقيقة، ونسبة حجب القمر لقرص الشمس 48 %..

 

وحذرت الجمعية الفلكية من النظر للكسوف مباشرةً بالعين المجردة أو باستخدام النظارات الشمسية أو أي وسيلة تظليل مثل زجاج السيارات المظللة، نظراً للأضرار التي يلحقها بشبكية العين والتي قد تصل إلى درجة العمى الدائم أحياناً، ويعود ذلك للأشعة فوق البنفسجية والأشعة تحت الحمراء التي تصدرهما الشمس والتي تقوم بدورهما في تسخين شبكية العين، إذ ينتج عنهما أذية حرارية تدعى “التخثر الضوئي” تتمثل بحرق الأنسجة وتدمير الخلايا الحساسة للضوء (العصي والمخاريط).

 

وشددت على أنه يتم النظر للكسوف حصراً باستخدام المرشحات الشمسية مثل: “نظارات الكسوف” ، والفلاتر بالنسبة للتلسكوبات والكاميرات.

 

كسوف الشمس

نبذة مختصرة:

تعريفه:

يحدث الكسوف الشمسي عندما يتحرك القمر بين الشمس والأرض، ويتسبب القمر في منع ضوء الشمس من الوصول إلى الأرض، ويلقي بظلاله على الأرض.

 

أنواع الكسوف:

كسوف كلي: يحدث عندما يحجب القمر الشمس بالكامل، ويتلألأ الغلاف الجوي الخارجي للشمس (الهالة الشمسية) حول القمر عند حجبه للشمس.

كسوف جزئي: يحدث عندما يحجب القمر جزءًا من الشمس فقط.

النظر إلى الكسوف الشمسي دون الحماية الصحيحة للعين، يمكن أن يعرض العين لأشعة الشمس الضارة؛ مما يتسبب في تلف العين.

 

هل هناك طريقة آمنة لمشاهدة الكسوف؟

لا يوجد سوى طريقة واحدة آمنة للنظر مباشرة إلى الشمس في أثناء الكسوف وهي متابعته من خلال نظارات تعرف باسم (نظارات الكسوف). وصممت هذه النظارات خصيصًا لهذا الغرض، وبها مرشحات، أو فلاتر شمسية، صممت بمعايير عالمية محددة تعرف باسم ISO 12312-2)).

 

أدوات لا يجب استخدامها للنظر لكسوف الشمس:

النظارات الشمسية العادية، حتى تلك المعتمة للغاية، أو المرشحات محلية الصنع، فهي ليست آمنة للنظر إلى الشمس.

الهاتف النقال (الجوال)، يمكن أن يعرضك مشاهدة الكسوف الشمسي بوساطة كاميرا الجوال إلى خطر النظر عن غير قصد إلى الشمس، وقد يؤدي – أيضًا – إلى تلف كاميرا الجوال.

عدسة الكاميرا، تجنب النظر إلى الكسوف الشمسي من خلال عدسة الكاميرا؛ حيث يمكن أن يضر ذلك بالعين، تمامًا مثل النظر إليها مباشرة.

التلسكوبات، ما لم يتم تصميمها خصيصًا لمشاهدة الكسوف بوضع الفلاتر، والمرشحات المناسبة لها.

نظارات الكسوف، إذا كان بالعدسات خدش، أو تجعد، أو صممت منذ أكثر من ثلاث سنوات.

 

نصائح لمشاهدة آمنة:

التأكد من استخدام نظارات الكسوف المصممة بمعايير عالمية.

النظر بعناية إلى الفلتر الشمسي، أو نظارات الكسوف قبل استخدامها، والتأكد من خلوها من أي خدوش، أو أضرار.

التأكد من أن الأطفال يستخدمون نظارات الكسوف بالطريقة الصحيحة.

عند الانتهاء من مشاهدة الكسوف، ينبغي إبعاد النظر عن الشمس أولًا، ثم إزالة النظارات؛ تجنبًا للنظر إلى الشمس.

لا تنظر أبدًا إلى الكسوف من كاميرا الجوال، أو عدسات التصوير، أو التلسكوبات دون مرشح شمسي.

 

لمتابعة أهم الأخبار السورية 👇

وكالة صدى الواقع السوريvedeng

الكاتب ماهر ماملي

ماهر ماملي

مواضيع متعلقة

اترك رداً

error: شارك الخبر لديك , حقوق النشر محفوظة لوكالة فدنك الخبرية