صربيا تشن حملة أمنية واسعة لاعتقال المهاجرين… تفاصيل وآخر المستجدات

img
Advertisements

صربيا تشن حملة أمنية واسعة لاعتقال المهاجرين… تفاصيل وآخر المستجدات

 

أعلنت الشرطة الصربية في بيان رسمي عن اعتقال المهاجرين في مدن متعددة مثل سوبوتيكا وسومبور

وكيكيندا، وذلك في شمال البلاد بالقرب من الحدود المجرية، بالإضافة إلى بلدة بيروت في الجنوب الشرقي

بالقرب من الحدود البلغارية.

حيث شهدت سلسلة من العمليات الأمنية التي أدت إلى اعتقال 738 مهاجرًا في مناطق مختلفة بالبلاد.

وحسب بيان الشرطة فإن هذه العمليات تمت في إطار حملة واسعة النطاق بدأت منذ الأسبوع الماضي عقب

واقعة إطلاق نار أسفرت عن مقتل ثلاثة مهاجرين.

أما الأسبوع الماضي، شهدت الحدود بين صربيا والمجر حادثة مؤسفة حيث قُتل ثلاثة مهاجرين في تبادل لإطلاق

النار. حيث اشارت تقارير عديدة أن هذه الحدود تُستخدم بكثرة من قبل المهربين لتهريب المهاجرين إلى الاتحاد

الأوروبي.

وفي إطار هذه العمليات، قامت الشرطة بتفتيش أكثر من خمسة آلاف سيارة و٣٢ منزلاً، حيث تم العثور على

جوازات سفر ووثائق شخصية أخرى. تم احتجاز مئات المهاجرين واعتقال العديد منهم.

ووفقًا للبيان الصادر عن الشرطة، فإنها تعتزم تكثيف إجراءاتها وإرسال قوات إضافية لكبح الهجرة غير النظامية في

الأيام المقبلة.

الجدير بالذكر إن معظم المهاجرين الذين يستخدمون طريق البلقان للوصول إلى الاتحاد الأوروبي يأتون من الشرق

الأوسط وأفغانستان وباكستان وشمال أفريقيا. ت

حيث تمتد هذه الطريق عبر تركيا وبلغاريا ومقدونيا الشمالية وصربيا، ويعبر العديد من المهاجرين الحدود بمساعدة

شبكات مهربين معقدة، وغالبًا ما يشهد هذا النوع من الهجرة تبادل لإطلاق النار بين الجماعات الإجرامية.

هذا وتجري صربيا دوريات حدودية مشتركة مع دول الاتحاد الأوروبي مثل المجر والنمسا.

وتسعى صربيا لمواءمة سياساتها المتعلقة بالتأشيرات مع سياسات الاتحاد الأوروبي بهدف الحد من تدفق

المهاجرين غير النظاميين نحو الغرب.

الكاتب vedeng editor

vedeng editor

مواضيع متعلقة

اترك رداً

error: شارك الخبر لديك , حقوق النشر محفوظة لوكالة فدنك الخبرية