ضباط وجنود روس يصلون إلى مقر العمليات الروسية في دير الزور قادمين من مطار حميميم

img
Advertisements

ذكرت مصادر محلية وصول قوات روسية إلى مطار ديرالزور العسكري قادمة من مطار حميميم الروسي العسكري في الساحل السوري بينهم ضباط.

وأضافت المصادر إلى أن رتل من الآليات الروسية والعناصر توجهت إلى فرع أمن الدولة التابع للأجهزة الامنية السورية في مدينة دير الزور وان الرتل توجه إلى مقر العمليات الروسية على طريق دمشق -دير الزور .

وفي سياق اخر قالت مصادر محلية في ريف ديرالزور أن المليشيات التابعة للحرس الثوري الإيراني تحصن مواقعها العسكرية في مناطق ريف ديرالزور .

واكدت المصادر أن المليشيات الإيرانية قامت برفع السواتر الترابية في موقع عسكري لها بمنطقة عياش و أن ميليشيا لواء فاطميون الأفغانية حصنت مواقع تابعة لها بريف ديرالزور الغربي

ويوم الأربعاء  الماضي قالت مصادر عراقية،  إن ضربات جوية مجهولة المصدر استهدفت رتلاً لناقلات وقود على الحدود العراقية – السورية، في ساعة متقدمة ليلة الثلاثاء.

وبينما أفادت تقارير بسقوط عدد من القتلى في الغارات، نفى التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة، والذي ينشط شرق سوريا أي علاقة له بالهجوم الذي يُشتبه في أن إسرائيل وراءه، في إطار جهودها لمنع وصول أسلحة متطورة من إيران لوكلائها في سوريا ولبنان.

وتحدث موظف عراقي في المنفذ الحدودي بمدينة القائم (غرب العراق) عن ضربتين جويتين؛ وقعت الأولى في الساعة 11:49 مساء الثلاثاء، والثانية في الساعة 3:41 فجر الأربعاء.

وقال الموظف الذي فضّل عدم كشف هويته، لـ«الشرق الأوسط»، إن «طائرات حلّقت فوق المنطقة طوال الوقت بين الضربتين الأولى والثانية».

وأوضح ضباط عراقيون يعملون في نقاط التفتيش على الطريق البري السريع، بمحافظة الأنبار، أن سائقي الناقلات كانوا يحملون رخص شحن ونقل لنفط إيراني بهدف نقله إلى لبنان عبر الأراضي السورية.

 

 

 

الكاتب علي نابلسي

علي نابلسي

مواضيع متعلقة

اترك رداً

error: شارك الخبر لديك , حقوق النشر محفوظة لوكالة فدنك الخبرية