Site icon Vedeng

قتلى وجرحى لمليشيا الدفاع الوطني في هجوم مسلح يرجح أنه لخلايا داعش بريف ديرالزور

Advertisements

استهدف هجوم مسلح لخلايا تنظيم داعش  سيارة إطعام لعناصر مليشيا الدفاع الوطني قرب بلدة الكدير عند الحدود الإدارية لمحافظتي ديرالزور وحمص .

حيث أكدت مصادر محلية مقتل عدد من عناصر ميـليشيا الـدفاع الوطني المدعومة من الحرس الثوري الإيراني وإصابة 3 آخرين إثر تعرض سيارة إطعام لهجوم من قبل خـلايا يرجح أنها تابعة لتنظيم  داعـ.ـش قرب بلدة “الكدير” عند الحدود الإدارية بين بادية دير الزور وبادية حمص.

وفي سياق متصل أفادت مصادر محلية بوقوع انفجار في مدينة ديرالزور من جهة مستودعات عياش التابعة للمليشيات المدعومة من الحرس الثوري الإيراني .

بودأت المليشيات الإيرانية المنتشرة شرقي سورية ببناء قاعدة عسكرية جديدة في محافظة دير الزور قرب مزار ديني بهدف تخزين صواريخ وأسلحة متطورة.

وتتركز قواعد المليشيات الإيرانية في كثير من المدن والمناطق في محافظة دير الزور، وبشكل رئيسي على الطريق الاستراتيجي الذي تسعى إيران لتعزيز حضورها فيه ضمن مشروعها في الوصول إلى البحر المتوسط عبر العراق وسورية ولبنان.

وتعتبر قاعدة “الإمام علي” الواقعة في منطقة الهري بمحيط البوكمال والتي تضمّ 15 نقطة عسكرية، بينها 10 نقاط تحوي عدداً من مخازن السلاح وساحات لتدريب المقاتلين، أكبر القواعد الإيرانية في سورية، كما تنتشر قواعد أخرى مثل قاعدة حقل الورد النفطي في محيط البوكمال ومجمّع المقار العسكرية في الجلاء، وقاعدة معسكري الصاعقة والطلائع وجميعها في محافظة دير الزور

Exit mobile version