قرار مفاجئ للحكومة السورية بتسهيل زيارة العراقيين إلى سورية … ما الهدف من ورائه؟

img
Advertisements

قرار مفاجئ للحكومة السورية بتسهيل زيارة العراقيين إلى سورية … ما الهدف من ورائه؟

 

أكدت الجهات المختصة في سورية على أهمية تعزيز الروابط الأخوية والتعاون الاقتصادي مع العراق، وذلك من خلال اتخاذ قرار هام، وهو تسهيل دخول المواطنين العراقيين إلى الأراضي السورية بدون الحاجة إلى موافقة أمنية أو تأشيرة دخول.

وقد تم تطبيق هذا القرار في جميع المنافذ الحدودية البرية والجوية بين البلدين.

وقد أشار القائم بالأعمال العراقي في دمشق، ياسين شريف الحجيمي، بأن هذه الخطوة الجديدة تعتبر تطورًا مهمًا في العلاقات الثنائية بين سورية والعراق، حيث تعزز التواصل الشخصي والتبادل الثقافي والاقتصادي بين الشعبين.

وأضاف إلى أن العراقيين القادمين إلى سورية يشعرون بالترحاب والاهتمام الذي يلقونه من الشعب السوري والجهات المعنية.

هذا و\أشار محللون بأن زيارة العراقيين إلى سورية تعد أيضًا فرصة لدعم الاقتصاد السوري، حيث يتوجه البعض منهم لزيارة المراقد الدينية المقدسة والمناطق السياحية، وخصوصًا في المنطقة الساحلية.

كما يأتي آخرون للحصول على العلاج الطبي، ويثقون بكفاءة الأطباء السوريين، خاصة في مجال طب الأسنان.

وبالإضافة إلى ذلك، فإن تيسير زيارة العراقيين إلى سورية يسهم في دعم قطاع التعليم العالي، حيث يتم تيسير الدراسة للطلاب العراقيين الذين يرغبون في الحصول على درجات الماجستير والدكتوراه في سورية، على غرار ما يحدث في لبنان وإيران وماليزيا.

ومن أجل تعزيز هذه الفرص التعليمية، تمنى الحجيمي أن تشكل القيادة السورية لجنة خاصة للطلاب العراقيين، تسهل إجراءات دراستهم وتوفر لهم الفرص اللازمة للنجاح في مساراتهم التعليمية في سورية.

وبالنظر إلى الجوانب الاقتصادية والسياحية، شدد الحجيمي على ضرورة تحديد أسعار الإقامة في المناطق القريبة من المراقد المقدسة، وخاصةً في ظل زيادة الشكاوى المتعلقة بالاستغلال وارتفاع الأسعار.

هذا وأكدت أوساط في الحكومة أن ضبط تلك الأسعار يعتبر خطوة هامة لضمان راحة الزوار العراقيين وتشجيعهم على زيارة هذه المناطق الدينية بمزيد من الثقة والاطمئنان.

الكاتب vedeng editor

vedeng editor

مواضيع متعلقة

اترك رداً

error: شارك الخبر لديك , حقوق النشر محفوظة لوكالة فدنك الخبرية