مكتب الطاقة في مقاطعة الفرات : الاستهداف التركي لمحطات الكهرباء في سوريا يعرض الحياة والسلام للخطر

img
Advertisements

مكتب الطاقة في مقاطعة الفرات : الاستهداف التركي لمحطات الكهرباء في سوريا يعرض الحياة والسلام للخطر

 

تعرضت محطتا توليد الكهرباء في مدينتي عين عيسى وكوباني في سوريا لهجمات من قبل الاحتلال التركي، مما أدى إلى تعطلهما بشكل كامل وانقطاع الكهرباء عن مئات القرى والبلدات في المنطقة.

وقد أصدر مكتب الطاقة في مقاطعة الفرات بيانًا يدين هذه الهجمات العشوائية والهمجية التي تستهدف المنشآت المدنية ومصادر الخدمات الأساسية، معتبرًا ذلك تهديدًا حقيقيًا للحياة والسلام في المنطقة.

وذكر البيان بأنه تم توقف المحطتين عن العمل بسبب القصف العنيف الذي تعرضت له المحولات الرئيسية في المحطتين.

وتعد محطة عين عيسى، التي يبلغ قدرة توليدها 10 ميغاواط، ومحطة كوباني، التي تبلغ قدرتها 60 ميغاواط، من المصادر الرئيسية لتوفير الكهرباء لحوالي 660 قرية ومدينتي كوباني وعين عيسى.

وبالتالي، سوف يعاني السكان في هذه المناطق من انقطاع التيار الكهربائي بشكل كامل، مما يؤثر سلبًا على حياتهم اليومية والخدمات الأساسية.

وأضاف البيان بأن الاحتلال التركي استهدف أيضًا مؤسسات الإدارة الذاتية التي تعمل جاهدة لتحقيق العيش السلمي في المنطقة، وانه يهدف بتلك الهجمات إلى خلق الرعب والخوف بين السكان وإعادة إحياء نفوذ تنظيم داعش الإرهابي.

واختتم البيان بمطالبة المجتمع الدولي والمنظمات الدولية ذات الصلة أن تتحمل مسؤولياتها وتتخذ إجراءات فورية لوقف العدوان التركي وحماية الشعب السوري من هذه الجرائم المروعة.

وأكد على ضرورة فتح تحقيق دولي مستقل للكشف عن ملابسات تلك الجرائم ومعاقبة المسؤولين عنها.

الكاتب vedeng editor

vedeng editor

مواضيع متعلقة

اترك رداً

error: شارك الخبر لديك , حقوق النشر محفوظة لوكالة فدنك الخبرية