هزائم متتالية في صفوف التنظيم وهذه المرّة مسؤول خطير بشمال سوريا بقبضة قوات قسد

img
Advertisements

هزائم متتالية في صفوف التنظيم وهذه المرّة مسؤول خطير بشمال سوريا بقبضة قوات قسد

 

صرّحت قوات سوريا الديمقراطية بانها تمكنت من القاء القبض على العنصر الإرهابي “عبد الرزاق محمود زبكي” الملقب بـ”أبي خطاب” في حي “الأكراد” بمدينة الرقة، بعد متابعة دقيقة له وتحديد موقعه في أحد المنازل.

وذكرت بان الإرهابي بالأصل من مدينة الباب التي تحتلها تركيا.

وأضافت القوات بان الارهابي “عبد الرزاق” كان مسؤولاً عن توزيع الأسلحة والذخائر لخلايا داعش الإرهابية في مدينة الرقة وريفها.

تأتي عمليات قوات قسد وقوى الامن الداخلي في إطار محاربة التنظيم وملاحقة فلوله بعد الحاق سلسلة من الهزائم في صفوفه.

وقبل ايام اعلنت قوى الامن الداخلي عن عدة عمليات تمكنت من خلالها من القبض على العديد من الارهابيين المرتبطين بتنظيم الدولة وخاصة في مناطق الرقة ودير الزور.

بدورها قوات قسد أصدرت بياناً وضحت فيه العملية الامنية التي قامت بها قواتها والتي حصلت وكالة صدى الواقع السوري Vedeng  على نسخة منه والذي جاء فيه:

في إطار ملاحقة قوّاتنا، قوّات سوريّا الدّيمقراطيّة، لفلول ما تبقّى من خلايا تنظيم “داعش” الإرهابيّ؛ نفَّذت “فرق العمليّات العسكريّة” التّابعة لقوّاتنا، يوم أمس الإثنين، عمليَّةً أمنيَّةً داخل مدينة الرِّقَّة، استهدفت إلقاء القبض على أحد عناصر التَّنظيم الإرهابيّ.

جرت العمليّة بعد متابعة دقيقة وحثيثة للعنصر الإرهابيّ، حيث تمكَّنت قوّاتنا من محاصرته في أحد المنازل بحي “الأكراد” داخل مدينة الرِّقَّة وإلقاء القبض على الإرهابيّ المدعو “عبد الرزّاق محمود زبكي” الملقب بـ”أبي خطّاب”، والذي ينحدر من مدينة الباب الواقعة تحت سيطرة الاحتلال التُّركيّ.

والعنصر الإرهابيّ المقبوض عليه “عبد الرزّاق” كان المسؤول عن توزيع الأسلحة والذَّخائر على خلايا تنظيم “داعش” الإرهابيّ في مدينة الرِّقَّة وريفها.

وتؤكِّدُ قوّاتنا أنَّها لن تدَّخِرَ جَهداً في ملاحقة خلايا التَّنظيم الإرهابيّ، حتى تطهير مناطقنا منهم واجتثاثهم من جذورهم، والحفاظ على السِّلم الأهليّ فيها.

المركز الإعلاميّ لقوّات سوريّا الدّيمقراطيّة

05 ديسمبر/ كانون الأوَّل 2023

الكاتب vedeng editor

vedeng editor

مواضيع متعلقة

اترك رداً

error: شارك الخبر لديك , حقوق النشر محفوظة لوكالة فدنك الخبرية